الأخباردولي

فتية الكهف بتايلند.. منهم من نجا ومنهم من ينتظر

أخرجت فرق الإنقاذ ستة من فتية الكهف المحاصرين في منطقة شيانغ راي (شمالي تايلند)، في حين يتوقع هطول أمطار غزيرة في الأيام القادمة قد تعيق عملية إخراج الفتية المتبقين.

وكانت عملية إنقاذ الفتية 12 مع مدربهم انطلقت بعد مرور نحو أسبوعين على محاصرتهم داخل الكهف.

ويشارك في عملية الإنقاذ 13 غواصا يحاولون إخراج الفتية المتبقين عبر ممرات ضيقة مغمورة بالمياه، في مهمة محفوفة بالمخاطر، وكان على رأسها ارتفاع مستوى المياه وانخفاض نسبة الأوكسجين.

وألقت وفاة أحد الغواصين الضوء على المخاطر التي تواجه الفتية المحاصرين، الذين يفتقرون لأي خبرة في الغوص، إذ رأت السلطات –في بداية الأزمة- أن عليهم محاولة السباحة للخروج من الكهف.

ووفق مسؤولين محليين، فإن المرحلة الثانية من عملية الإنقاذ ستستمر بين أربعة وخمسة أيام.

وكانت السلطات التايلندية أعلنت الاثنين الماضي العثور على الأطفال ومدربهم أحياء بعد أن حاصرتهم المياه تسعة أيام داخل كهف في مدينة شيانغ راي.

وعثر على المحاصرين غواصان بريطانيان بعد رحلة بحث مكثفة، وظهر الفتية ومدربهم في المقطع المصور من داخل الكهف المظلم، وبدت عليهم علامات الشحوب ونقص التغذية، حيث ظلوا طيلة تلك المدة بلا طعام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق