الأخبارسوريا

شرطة روسية تعتقل جنود الأسد بسبب “التعفيش”

أظهرت صور بثتها مواقع إعلامية سورية قيام أفراد من الشرطة العسكرية الروسية باعتقال جنود تابعين لقوات النظام السوري في بلدة يلدا (جنوب العاصمة دمشق).

وأجبرت الشرطة الروسية عناصر النظام على الاستلقاء أرضا، وقامت بتفتيشهم وسياراتهم، كما صادرت منقولات وأثاث منازل كانت بحوزتهم، ويرجح أنهم قاموا “بتعفيشها” (سرقوها) من منازل في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين ومنطقة الحجر الأسود، بعد السيطرة عليهما.

وكانت صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر قيام عناصر قوات النظام ومليشيات تابعة له بالاستيلاء على أثاث المنازل في أحياء جنوب دمشق بهدف بيعها لاحقا في أسواق تنتشر في مناطق سيطرتها.

يذكر أن الشرطة العسكرية الروسية انتشرت في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم بموجب اتفاق أبرمته مع المعارضة المسلحة بعد إجلاء الأخيرة مع المدنيين الراغبين في الخروج نحو مناطق الشمال السوري.

وأصبحت روسيا صاحبة النفوذ الأول في سوريا منذ أن استعان بها نظام بشار الأسد لمواجهة الثائرين عليه، حيث أقامت قاعدتين عسكريتين في كل من حميميم وطرطوس، علما بأن الأسد يستعين أيضا بأطراف أخرى منها إيران وحزب الله.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: