بورتريه

عبد الرحمن مصطفى.. تركماني يرأس الائتلاف السوري

سياسي سوري تركماني ، انخرط في الثورة، وانتخب في مايو/أيار 2018 رئيسا للائتلاف الوطني السوري المعارض الذي تشكل في 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2012.

المولد والنشأة

ولد عبد الرحمن مصطفى عام 1964 في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي.

الدراسة والتكوين

درس الاقتصاد في محافظة حلب السورية.

الوظائف والمسؤوليات

اشتغل في مجال الأعمال والإدارة المالية لمدة 24 عاما في تركيا وليبيا والسعودية وبلغاريا.

وأدار منذ عام 1988شؤون شركة “كوتامان” المساهمة التركية في ليبيا، ثم انتقل عام 1996 للعمل ضمن مجموعة شركات “أوزكوسا أوغلو” التركية.

وشغل منصب مسؤول العلاقات الخارجية والسياسية في لواء “أحفاد الفاتحين” بين عامي 2013 و2014.

التجربة السياسية

عاد إلى سوريا مع بداية الحراك الشعبي السوري ضد نظام بشار الأسد عام 2011، وتولى عام 2012  مهاما مؤثرة على صعيد تنظيم الصف التركماني ضمن الثورة السورية، لا سيما في محافظة حلب، وكان في عداد الهيئة التأسيسية لمنبر تركمان سوريا.

أسهم مصطفى بين عامي 2013 و2014 في تأسيس المجلس التركماني السوري، وتم انتخابه نائباً لرئيس المجلس التركماني السوري في الاجتماع الأول للهيئة العامة للمجلس الذي انعقد بمشاركة مندوبين تركمان أتوا من كافة المناطق السورية.

وفي الاجتماع الثاني للهيئة العامة للمجلس الذي انعقد في مايو/أيار 2014 تم انتخابه من قبل المندوبين رئيساً للمجلس التركماني السوري، الذي يعتبر الممثل الشرعي لتركمان سوريا.

في عام 2017 تولى منصب نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري، وفي الثامن من مارس/آذار كلفت  الهيئة العامة للائتلاف الوطني السوري مصطفى بتولي شؤون رئاسة الائتلاف لحين انتخاب رئيس جديد، وذلك بعد استقالة رياض سيف لأسباب صحية.

وفي السادس من مايو/أيار 2018 انتخبت الهيئة في مدينة إسطنبول التركية مصطفى رئيسا للائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية لدورة رئاسية جديدة، وحصل على 66 صوتا من أصوات مجموع أعضاء الهيئة العامة للائتلاف البالغ عددهم 83 عضوا.

ويعتبر مصطفى من القيادات التي ناضلت من أجل ضمان الحقوق السياسية والثقافية للتركمان في سوريا، ويؤكد ضرورة عدم حرمان أي من المجموعات والأطياف من حقوقهم خلال عملية الحل السياسي.

المصدر
الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق